الرئيسية / المجتمع / قانون الأستحقاق!!!

قانون الأستحقاق!!!

أعداد / أ . إينا الحياني

قانون الأستحقاق هو البحث عن الشعور بالأهميه…..

اعمق شعور للإنسان للعمل ..هو
الرغبه بأن يكون شيئا مذكور
شعوره بأنه يستحق
من كل شيء افضل شىء

شعور الاستحقاق …
هو الفطره السليمه الصحيحه

قانون الاستحقاق
من اسم الله الحق
والصحيح ان الله خلق الانسان كابشري يستحق من كل شيء افضل شيء ،،
قال تعالي
( طه ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى إلا تذكرة لمن يخشى ) .

هذا هو القران والمنهج الرباني ليسعد الانسان ويرتقي الدرجات العلى لا الدركات السفلى
ووعده عباده تعالى بالحياة الطيبه

قد يسأل الانسان نفسه لماذا يحصل معي …كذا ..وكذا

  أنواع الاستحقاق 

استحقاق عام

استحقاق خاص

 الاستحقاق العام 

الاستحقاق الشامل اعلى درجات سعاده ووفره من كل شيء اعلى شيء..

  الاستحقاق الخاص 

العمل بأمور واشياء وحاجات تخرج
الانسان من الاستحقاق العام الى الاستحاق الخاص

قال تعالي – (إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ )

وقال المولى عز وجل

(وَلِكُلٍّۢ دَرَجَٰتٌ مِّمَّا عَمِلُواْ ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَٰفِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ)

الاستحقاق معادله من ثلاث امور
فعل + سبب = الواقع الذي تعيشه

الأفعال ثلاثه امور ..

  1. فعل عن طريق العقل….
    وعباره عن افكار وقناعات

٢.. فعل عن طريق النفس ..
عباره عن مشاعر واحاسيس

٣…فعل عن طريق الجسد ..
شهوات ..سلوك …اعمال

قوانين الاستحقاق 

*** اولا …

انا المسؤل الأول عن حياتي
خذ مسؤلية حياتك
الاعتراف مع النفس ….انا استحق الواقع الذي اعيشه
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
الإقرار والاعتراف اهم خطوات
ليبحث العقل عن الأسباب الحاصل للواقع الذي اعيشه ..وإيجاد الحلول

****ثانيا….

بوجود خطه للتطوير والإرتقاء
لابد من وجود خطه ابحث واتعلم
العقل مصنع ينتج من نفس الأفكار الذي تفكر فيها ..تفكير
سلبي او ايجابي
فكر بإيجابية …سينتج العقل افكار ايجابيه مبدعه
الجانب الذي تريده …
ابحث واقرا قصص الناجحين فيه وتعلم منهم الكثير
الشاطر الذي يصعد على اكتاف العمالقه ..
وتوفر الجهد ووالوقت

****ثالثا…

الدعاء
1 …احدد اهدافي بوضوح
2…ادعي الله تعالى بيقين وثقه تامه بالله تعالى
( ادعوني استجب لكم )

٣…اعيش اسم الله الذي اريد لأن اسماء الله تعالى لها طاقه

قال تعالي {وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ}

مثلا… اريد الشفاء
اكرر اسم الله الشافي المعافي من سبعين مره لميه مره في اليوم
وهكذا مع كل هدف اريده

يستجيب الله تعالى دعائي فايرزق
الإنسان الافكار والالهامات
وييسر له الأسباب

قال تعالي {وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ} و {فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا}

الرزق لا يكون بنزول مال بل افكار

٤…اطبق الافكار والالهامات والسعي بنوعيه،، بالجسد ..والنفس

يأتي الرزق والتيسير وتفتح الأبواب ،، عند عدم التطبيق والسعي
والعمل بالأسباب :

تسحب الاستجابه

قال تعالى ( جزاء وفاقا )

قال تعالي (وَلِكُلٍّۢ دَرَجَٰتٌ مِّمَّا عَمِلُواْ ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَٰفِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ)

هل من الممكن ان تعمل بأسباب ايجابيه وتصل الى نتائج سلبيه

وهل من الممكن ان تعمل بأسباب سلبيه وتصل الى نتائج ايجابيه

قال تعالى ( هل جزاء الإحسان الا الإحسان )
فالعمل الصالح جزائه الجنه عملا صالحه مثله،،والعمل السئ جزاه النار،،،
( جزاء السيئه سيئة بمثلها )

الإنسان يصنع قدره وفق قدرة

قال تعالي { وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا }.

  بالغ امره .... تعني 

يبلغه ما يريد

قال تعالى: {وَكانَ حقًّا علينا نصرُ المؤمنين}

وعد منه تعالى بنصر المؤمن
المؤمن بفتوحه …
مؤمن بأهدافه

  أنت كامؤمن ماذا تريد من اقدار الله تعالى 

ماهي اهدافك
انت مع الله —- لابد ان تصل لأهدافك
لاقدارك

خلاف ما يقال ظروف
صعبه ضغوط عاليه

وعود الله فوق الزمان …والمكان
وفوق كل المعطيات

بالحركه الواعيه… وعلو الهمه….والتخطيط للمستقبل …والانضباط والسير في دروب الحياه متسلحا بالمعرفه والايمان والقيم النبيله هو الطريق الذي اختاره الآف
الأسويا

 منهم سلمان الراجحي 

الذي دفعته رغبته أن يصبح شيئا مذكور لان يتغلب على صعوبة العيش في الصحراء السعوديه في منتصف القرن الماضي
وخصوصا انه كان يمارس عملا صعبا فقد كان يعمل حمالا ينقل اغراض الناس من مكان لأخر ولا يحمل اي مؤهل دراسي ووصل به الحال انه كان يملك ثوبا واحدا يغسله ثم يجلس بجواره الى ان يجف ،،

 ولكن بالمثابره والجهد 

تحول الى احد اهم رجال الاعمال العرب وباتت ثروته بالعمليات
واصبح يصنف على راس اغنياء العالم

ضع بصمتك بالحياة …وكن شيئا مذكور ……كن منمن
اضاف شيئا جميلا للحياة ولا تكن عبى زائد على الحياة،، واحسنوا الظن بالله…

عنْ أَبي هُريرةَ، ، أنَّ رسُولَ اللَّه ﷺ قالَ: يقُولُ اللَّه تَعالى: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي….

شاهد أيضاً

علاجك من مطبخك…وصفات تحميك من أمراض البرد…

أولا – الحبة السوداء : قال الرسول صل الله عليه وسلم[عليكم بهذه الحبة السوداء،فإنها شفاء …