الرئيسية / اخبار العالم / ترقبوا أول خسوف للقمر في 2021 …

ترقبوا أول خسوف للقمر في 2021 …

ترقبوا.. كوكب الأرض على موعد مع أول خسوف للقمر بـ2021 الأربعاء 26 مايو
كتب محمود راغب
الأربعاء، 17 مارس 2021 04:00 ص
فى أول ظواهر الخسوف والكسوف المرتقبة خلال العام الجارى، ستكون الكرة الأرضية على موعد مع خسوف القمر وسيكون كليا الأربعاء الموافق 26 مايو 2021م.

وهذا الخسوف سيتفق توقيت وسطه مع توقيت بدر شهر شوال لعام 1442 هجريا، حيث يغطى ظل الأرض 100.9% تقريبا من سطح القمر ويمكن رؤيته فى المناطق التى يظهر فيها القمر عند حدوثه ومنها “جنوب شرق آسيا – قارة أستراليا – الأمريكيتين – المحيط الباسفيكى – المحيط الأطلنطى – المحيط الهندى القارة القطبية الجنوبية” .

وستستغرق جميع مراحل الخسوف منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها خمس ساعات ودقيقتين تقريبا، ويستغرق الخسوف من بداية الخسوف الجزئى الأول حتى نهاية الخسوف الجزئى الثانى مدة قدرها ثلاث ساعات وسبع دقائق تقريبا، ويستغرق الخسوف الكلى 14 دقيقة وثلاثين ثانية، ولا يمكن رؤيتة فى مصر”.

والكسوفات الشمسية والخسوفات القمرية تستخدم كضوابط للتقويم الهجرى، ويمكن الاستفادة من ظاهرتى الكسوف الشمسى والخسوف القمرى للتأكد من بدايات ونهايات الأشهر القمرية أو الهجرية، حيث إن هذه الظواهر تعكس بوضوح حركة القمر حول الأرض وحركة الأرض حول الشمس…

المصدر – اليوم السابع

(القمر الدموي،) خسوف كلي للقمر

يشهد العالم خلال السنة المقبلة 2021 عدة ظواهرة فلكية مثيرة ولافتة للنظر، على أمل أن يتمكن الناس من مشاهدتها مجتمعين على عكس ما حصل في عام 2020 المليء بعمليات العزل والتباعد الاجتماعي بسبب جائحة كورونا.

ووفقا لموقع “ناشيونال جيوغرافيك” ستشهد 2021 عشرات الظواهر الفلكية المذهلة على مدار السنة ومن أبرزها:

26 مايو: خسوف كلي للقمر
ويعرف أيضا باسم “القمر الدموي” ويتزامن هذه المرة مع كون القمر في أقرب نقطة له من الأرض، حيث سيبدو أكبر وأكثر إشراقا أو ما يعرف باسم “سوبر مون”.

وسيتمكن الناس في غرب أميركا الشمالية، وغرب أميركا الجنوبية، وأستراليا، وجنوب شرق آسيا من مشاهدة “القمر الدموي”.

ويحصل خسوف القمر الكلي نتيجة وقوع الأرض على خط مستقيم بين القمر والشمس، بحيث تحجب أشعة الشمس عن القمر، ولكن ليس تماما إذ يمر الضوء خلال طبقة رقيقة من جو الأرض، حيث تنعكس الأشعة الحمراء على القمر ليبدو باللون الأحمر وبالتالي اطلق عليه تسمية “القمر الدموي”.

الهيدروجين يجعل من الصعب تشكل الصدأ على سطح القمر
الهيدروجين يجعل من الصعب تشكل الصدأ على سطح القمر
10 يونيو: كسوف الشمس “حلقة النار”
سيتمكن سكان كندا وأجزاء من غرينلاند وروسيا من رؤية هذه الظاهرة التي تعرف أيضا باسم “الكسوف الحلقي” خلال ساعات الصباح الاولى.

وتحدث هذه الظاهرة كل عام أو اثنين، ولا يمكن رؤيتها إلا من مسار ضيق عبر الكوكب.

ويحدث الكسوف الحلقي عندما لا يكون القمر الذي يمر بين الأرض والشمس قريبا بما فيه الكفاية من كوكبنا لحجب ضوء الشمس تماما تاركا حلقة رفيعة من الشمس مرئية.

19 نوفمبر: خسوف جزئي للقمر
سيتمكن الناس في جميع أنحاء أميركا الشمالية والجنوبية وأستراليا وأجزاء من أوروبا وآسيا من مشاهدة الخسوف الثاني للقمر خلال عام 2021.

ومن الناحية الفنية يعتبر الخسوف جزئيا، إلا أن ما يصل لنحو 95 في المئة من القمر سيدخل في منطقة ظل الأرض.

4 ديسمبر: كسوف الشمس الكلي
يتوقع أن يختتم العام 2021 بكسوف ثان للشمس وهذه المرة بشكل كلي، لكنه لن يكون متاحا سوى في القارة القطبية الجنوبية.

وفي الوقت نفسه، سيكون هناك كسوف جزئي للشمس مرئي عبر أجزاء من تشيلي والأرجنتين وجنوب إفريقيا وناميبيا وأستراليا.

وشهد العام الحالي 2020 العديد من الظواهر الفلكية المذهلة من بينها تساقط الشهب وظهور المذنب اللامع واقتراب المريخ من الأرض وظهوره بمنظر مثير، بالإضافة لاقتراب كوكبي المشتري وزحل من بعضهما البعض وغيرها من الظواهر النادرة.

المصدر – الحره / ترجمات واشنطن

شاهد أيضاً

الصوره التي أثارت جدلا في الصين ..

فيروس كورونا: منشور صيني يسخر من تفشي الوباء في الهند ويثير جدلا واسعا أثار منشور …