سنن عيد الفطر

كل عام والجميع بخير وأعاده الله علينا باليمن والبركات

أن العيد في الأسلام أيها الأخوه غبطه في الدين والطاعه وبهجه في الدنيا والحياة ومظهر القوه والأخاء ، انه فرحه باأنتصار الإراده الخيره علي الأهواء والشهوات إنها متاسبه لإطلاق الأيدي الخيره في مجال الخير ، وهي مناسبه لتحديد أواصر الرحم في الأقرباء والود من الأصدقاء تتقارب القلوب علي المحبة ، وتجتمع علي الألفه وترتفع عن الضغائن…
أن الابتهاج بالعيد نعمه لايستحقها الا الشاكرون…..

من آداب وسنن عيد الفطر

1️⃣ التكبير …

يسن الإكثار من التكبير من غروب الشمس ليلة العيد الى وقت صلاة العيد، ويستحب للرجال رفع الصوت بالتكبير في الأسواق والطرقات…

وصفته ؛
( الله أكبر الله أكبر ،لا إله الا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد )

2️⃣ الأغتسال والتزين….
يستحب الأغتسال والتنظيف والتطيب ، ولبس احسن الثياب…

3️⃣ أكل التمر ….
يستحب اكل تمرات وترا قبل الخروج لصلاة العيد اقتداء بالنبي صل الله عليه وسلم….

4️⃣ المشي الى صلاة العيد …

يستحب الذهاب إليها مشيا على الأقدام من طريق ، والعوده من طريق آخر….

5️⃣ شهود صلاة العيد …

من فروض الكفايه حضور صلاة العيد ، ويستحب خطبة العيد والجلوس لها…..

6️⃣ التهنئه والفرح والسرور….

تشرع التهنئه بالعيد وتبادل الدعوات والتهاني وإظهار الفرح والسرور بفضل الله وكرمه علينا….

المصدر / فضيلة الشيخ
د. صالح بن عبدالله بن حميد

وقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم ; أنه لما قدم المدينة , وكان لأهلها يومان يلعبون فيهما ; قال صلى الله عليه وسلم : { قد أبدلكم الله بهما خيرا منهما , يوم النحر , ويوم الفطر }

قالت { أم عطية رضي الله عنها : كنا نؤمر أن نخرج يوم العيد , حتى تخرج البكر من خدرها , وحتى تخرج الحيض , فيكن خلف الناس , فيكبرن بتكبيرهم , ويدعون بدعائهم ; يرجون بركة ذلك اليوم وطهرته }

لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي العيدين في المصلى الذي على باب المدينة ; فعن أبي سعيد : { كان النبي صلى الله عليه وسلم يخرج في الفطر والأضحى إلى المصلى } متفق عليه , ولم ينقل أنه صلاها في المسجد لغير عذر , ولأن الخروج إلى الصحراء أوقع لهيبة المسلمين والإسلام , وأظهر لشعائر الدين , ولا مشقة في ذلك ; لعدم تكرره ; بخلاف الجمعة ; إلا في مكة المشرفة ; فإنها تصلى في المسجد الحرام .

لما روى الشافعي مرسلا ; { أن النبي صلى الله عليه وسلم كتب إلى عمرو بن حزم : أن عجل الأضحى , وأخر الفطر , وذكر الناس } وليتسع وقت التضحية بتقديم الصلاة في الأضحى , وليتسع الوقت لإخراج زكاة الفطر قبل صلاة الفطر .

متفق عليه

التهنئة بالعيد فعن جبير بن نفير قال كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا التقى يوم العيد
يقول بعضهم لبعض : تقبل منا ومنك…

شاهد أيضاً

خطوات عمل بنت الصحن اليمنيه الرائعه

عمل/ ام صلاح الوهباني تسلم أياديها حجم الاقراص حق بنت الصحن تفرد الرقائق وتدهن بالسمن …