الرئيسية / الأسرة / النظرة الشرعية

النظرة الشرعية

النظره الشرعيه … هل……… هي

بقلم / الكاتبه أينا الحياني


حق يمتلكه الطرفين المقبلين. على الزواج..؟؟؟

      تعريفها 

دقائق معدودات …..ونظرات مسروقه …..ولحظات مصيريه
وسط
هذا الموقف الصعب يكون القرار الأصعب

قرار ….الزواج
قرارين …..لا……..ثالث لهما
1…قد تكون بداية شرارة حب وزواج ناجح
2…وقد تكون النهاية في نقطة البداية
الحكم الشرعي
أباح الله تعالى النظرة الشرعية للشخصين المقبلين على الزواج لما فيها من أمور مهمه جدا.
الا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير
تكمن أهميتها
1…تألف الأرواح مع بعضها البعض أو تنافرها..
قال صلى الله عليه وسلم …
الأرواح جند مجنده ما تعارف منها أتلف …وما تناكر منها أختلف……
متفق عليه
التآلف والتنافر يبنى على أساسهما…الزواج الناجح
2…إرتياح كل من الطرفين للأخر يعتبر القبول المبدئي الذي …يرطب الحياة الزوجية ويجعلها سلسة التعامل
لقوله صلى الله عليه وسلم ..
إنظر إليها فإنه احرى أن يؤدم بينكما…
3…أن يرى منها جمالها الذي يدعوه إلى الإقبال على الزواج منها …أو قبحها الذي يصرفه عنها إلى غيرها …
ولابد ....أن ندرك جيدا
أن مقايس الجمال تختلف من شخص لأخر…
ماهو جميل عند أحدهم…قد يكون قبيح عند غيره
فبعض الناس ترفض النظرة
الشرعيه لكونها مقترنه بالقبول والرفض
فنريد لفت الإنتباه هنا أن
مقاييس…….الجمال ليست ثابته
فلا خوف من هذه الناحية
فإن لم تناسب شخص فإنها ستناسب شخص أخر
النظرة...قرينه القناعه
لذلك لابد أن تحصل النظرة الشرعية لتحصل القناعة التامه
قال صلى الله عليه وسلم
فإن في أعين الأنصار شيا
سلبيات عدم النظرة
ليس لأحد أن يمنع ما أحل الله تعالى
العاقل لا يدخل مدخلا حتى يعرف خيره من شره قبل الدخول فيه
الشريعة الإسلامية جائت لكل مافيه صلاح للعباد وسعادة في العاجل والأجل….
وجعلها كاسفينة نوح من ثبت عليها نجاء ومن خرج منها ..هلك
تكمن سلبياتها ....وتحريم ما احل الله تعالى....لعبادة..
1….الطلاق
عدم النظرة من الأسباب الرئسية للطلاق
2…عدم التوافق
بين الزوجين فتكثر بينهما المشاكل الزوجية نتيجة تنافرهما وإن استمرت حياتهما..
3..التنابز….
التنابز. بينهما طيله حياتهما الزوجية مثل قول أحدهم للأخر غشوني فيك …خدعوني
الفترة المحدد للنظرة الشرعيه
فترة النظرة الشرعية في أغلب الأحيان تكون قصيرة..ومحرجه ولا تخلو من إرتباك…..الطرفين أو أحدهما……
مما ينتج ….عدم التروي
في النظرة والإستعجال…الذي يعقبه الندم
لذلك......يجب
1… أن تكون الرؤيه بشكل جيد. واضح حتى يستطيع كل منهما تكوين …..فكره عن الأخر بدون لبس أو إحراج
2…أن يقتصر الحضور على محرم واحد أو أثنين كحد اقصى ويفضل أن يكون الأقرب نفسيا ومعنويا ….للمخطوبين حتى يقل ارتباكهما ..وحرجهما
3….تكرار النظرة إن دعت الحاجة…
إن النظرة الشرعية ليست مقيده بمره واحده وانها قد تكون اكثر من مره إذا دعت الحاجه إليها..ولزم الأمر
السؤال الذي يطرح ….نفسه
هل النظرة الشرعية تعتبر كافيه لحصول التعارف….؟
بعض الناس ترفض الزواج التقليدي عن طريق النظره الشرعية فقط ….ويرى أنها غير كافيه لحصول الزواج
وكما قلنا ...سابقا
أن الشريعة الإسلامية لم تدع طريق خير …إلا دلتنا عليه
لذلك ..أباحت....مبدأ التحري بالوصف والاستيصاف...ورفعت الغيبه عن هذا المبدأ.....ولكن هناك شروط!!! شروط يجب توفرها في الشخص الواصف ...
1…أن يكون الواصف من ذوي الأمانه…والصدق خبير بالظاهر والباطن …
لا يميل إليها فيفرط بالثناء ….ولا يحسدها فيقصر
2…أن يكون ممن خالطوها بالجوار والمعاشره أو بعض أفراد عائلتها ممن هم على. ثقه
فقد بعث النبي صلى الله عليه وسلم أم سليم إلى امرأه فقال…
انظري الى عرقوبها..وشمي معاطفها.
..رواه احمد والحاكم
3….أن تكون معتدله الطباع لا تميل الإفراط…أو التفريط
مواضع النظر ....
الذي يحل للخاطب النظر إليها
جمهور العلماء …..الوجه والكفيين…لاغير لأن
الوجه…يستدل به على الجمال او الذمامه
والكفيين ….على نعومه الجسد
وقيل …..الى مواضع اللحم وجميع البدن
الرأى الراجح…..حسب ما أرى
لم يتعين موضع النظر ..بل الشريعة السمحاء احلت النظر إلى ما يحصل المقصود بالنظر إليه….
والله ولي التوفيق

شاهد أيضاً

تأخر الحمل

إذا كنت بصحة جيدة والخصوبة تكون في أفضل حالاتها…. فلديك احتمال 25٪ من أن تصبحين …